الـ ONPAGE SEO فى عصر الروبوتات

الـ ONPAGE SEO فى عصر الروبوتات دليلك الشامل لعام 2016 عدنا مجدداً متابعى سيو صح الكرام بتدوينة هامة للغاية نقدم فيها أهم عوامل الـ ON PAGE SEO فى عصر الروبوتات والـ Machine Learning وكيف يمكننا فهمها وتحسين مواقعنا لتتناسب مع لوغاريتمات جوجل المتطورة . الأون بيدج سيو : هى كافة العوامل التى بإمكانك التحكم بها داخل موقعك والتى من شأنها أن تحسن من ترتيب نتائج موقعك فى محركات البحث المختلفة وتوفير تجربة أفضل للمستخدمين الذين يتصفحون موقعك أو ما يعرف بالـ User Experience . أما الذى سأشاركه معكم فى هذه التدوينة هو جديد الـ ONPAGE SEO ، العوامل التى تؤثر فى ترتيب النتائج فى محركات البحث وهى عوامل جديدة لم تكن مؤثرة بالشكل الكبير فى السابق ولكن فى بداية عام 2016 بدأت فى التأثير بقوة على النتائج فى المحتوى الأجنبى وبعض المجالات داخل المحتوى العربى . العامل رقم 1 : ثقة جوجل فى موقعك تؤثر على نتائج صفحاته الفرعية أصدر جوجل فى 23/9/2014 براءة إختراع خاصة بطريقة تفضيله للنتائج ما بين المواقع المختلفة فى جوجل يمكنك قرائتها من هنا . أعلن جوجل بها أنه يسعى إلى الإعتماد على ما يعرف بإسم Global Ranking System نظام الترتيب العالمى وهو ما سأوضحه لكم الأن بالتفصيل . فى السابق كان يقوم جوجل بمقارنة الصفحات مباشرة وتفضيل الأفضل من حيث جودة المحتوى و سرعة تحميل الموقع وعدد الباك لينكس وجودتها إلى أخره . ولكن فى بداية عام 2015 وحتى يومنا هذا أصبح يعتمد على مقارنة المواقع ببعضها البعض وليس الصفحات المتنافسة على الكلمات المفتاحية ، وهذا يفسر سبب وجود بعض المواقع كبرى فى نتائج كلمات هى لا تستهدفها بالضرورة فى عناوين صفحاتها أو تقوم ببناء أى باك لينكس لها . وإليك مثال حى يوضح هذا الأمر عند البحث عن كلمة " مباريات اليوم " تجد أن موقع اليوم السابع يظهر بنتيجة لا تستهدف هذه الكلمة فى عنوانها الرئيسى ولا حتى داخل المحتوى ولكن نظراً لثقة جوجل الكبيرة فى الموقع بأكمله أصبح ينافس بصفحاته الفرعية فى بعض الكلمات التى لا يستهدفها حتى ! إذاً حرصك على كسب ثقة جوجل لموقعك هى من العوامل الهامة حالياً والتى يجب أن تراعيها فى عملك على أى موقع . وإليك أهم النصائح التى يجب عليك مراعتها :- 1 . إحرص على تواجد رابط موقعك على الـ Hashtags النشطة على تويتر فتواجد رابط موقعك على تويتر بشكل مكثف يكسب موقعك ثقة جوجل فى فترة قصيرة . 2 . إنشئ حساب على مواقع الـ Web 2.0 والـ Social Networks الشهيرة مثل Diigo , Stumbleupon , Reddit , Weheartit , Pinterest Business . 3 . خصص من وقتك ساعة يومياً للتفاعل على المنتديات ، أجب على الأسئلة ، إطرح مناقشات عامة ، وإحرص على أن يكون اليوزر نيم الخاص بك هو إسم موقعك مع وجود الرابط فى توقيعك وبروفايلك الشخصى . العامل رقم 2 : نسبة الـ CTR مقارنة بترتيبها فى النتائج العشرة الأولى نظراً لإعتماد جوجل حالياً على ما يعرف بإسم الـ Machine Learning والذى أصبح هو المتحكم فى ترتيب نتائج البحث بدون أى تدخل يدوى فى اللوغاريتمات ، أصبح عامل " نسبة النقر " على النتائج فى محركات البحث من العوامل المؤثرة فى ترتيبها . فى هذا الرسم التوضيحى ستجد نسب النقر على النتائج العشر الأولى هذه الدراسة أجراها موقع Advanced Web Ranking :- حينما يحصل أى من النتائج العشرة الأولى على نسبة أكبر من المتوقعه له ، يفطن جوجل أن هذه النتيجة قد تلبى إحتياجات الزوار فيقوم بتفضيلها على باقى النتائج ، وهنا يجب أن أوضح أن نسبة النقر لا تعنى بالضرورة أن يحصل رقم 3 على نسبة نقر أكثر من رقم 1 ، بل حينما يحصل رقم 3 على نسبة أكبر من المتوقعة له وهى 9.58% يقوم جوجل بتفضيله على النتيجة رقم 2 ، وإذا حصل رقم 2 على نسبة أكبر من المتوقعة له وهى 14.04% يقوم بتفضيله على رقم 1 وهكذا . لذا لا داعى للقلق إذا كنت رقم 4 أو 5 فى الصفحة الأولى فمنافسك المباشر ليس رقم 1 ولكن منافسك هو الذى يسبقك بمركز واحد وعليك أن تعلم أنك إذا إهتميت بتحسين عنوان صفحتك والوصف وباقى العوامل التى سأتطرق لها بعد قليل بإمكانك أن تستغل هذا العامل لصالحك . العوامل التى يجب أن تهتم بها للحصول على أكبر نسبة CTR :- 1 . حاول دائماً أن يكون عنوان صفحتك بصيغة سؤال حيث يقوم جوجل حالياً بتفضيل النتائج التى تحمل إجابة لسؤال فى المحتوى حتى وإن لم تكن النتيجة رقم واحد مما يؤدى لحصولها على أكبر نسبة CTR من محركات البحث كما هو موضح فى الصورة التالية :- فتخيل أن بإمكانك الحصول على عدد زيارات أكبر من رقم 1 فى محركات البحث إذا راعيت فى عناوين مقالاتك ومحتواك أن تجيب على الأسئلة التى تخطر على بال المستخدم . 2 . العناوين التى تحتوى على علامات إستفهام أو تعجب تحصل على نسبة CTR أعلى من غيرها التى لا تحتوى إلى على نص صامت كما ترى فى الصورة التالية :- 3. رابط الصفحة أيضاً يؤثر على إختيارات المستخدم لذا حاول أن يكون رابط صفحتك به الكلمة المستهدفة فقط لا غير كما هو موضح فى الصورة التالية فهذا من شأنه أن يوحى للمستخدم بمدى تعلق هذه الصفحة بعملية البحث التى قام بها :- العامل الثالث : معدل تقدير المستخدمين لمحتوى موقعك عن طريق المشاركة :- هذا العامل يختلف قليلاً عن الـ Social Signals فهو مرتبط أكثر بمعادلة بسيطة وهى عدد المشاركات التى تحصل عليها صفحتك من كل 100 زيارة من محركات البحث . 100 زيارة / عدد المشاركات = معدل المشاركة حالياً جوجل بإمكانه تتبع كل تحركاتك على الإنترنت من خلال Google Chrome فهو يقوم بتخزين وحماية كافة بياناتك الشخصية من عمليات بحث وتفضيلات للنتائج وأيضاً يتتبع تحركك داخل المواقع وكل هذا موضح داخل نص حماية الخصوصية الخاص بجوجل كروم وحتى وإن لم تكن تستخدم جوجل كروم فإستخدامك لنظام أندرويد على هاتفك المحمول من شأنه أن يعرض كافة تحركاتك على أى متصفح أخر للتسجيل أيضاً . كل هذا يتيح لجوجل الحصول على أكثر من 60% من تحركات المستخدمين على الإنترنت والتى يقوم بالإستفادة منها فى تطوير نظام الـ Machine Learning الخاص به وتطوير لوغاريتماته الخاصة بمحركات البحث . وهذا يعيدنا إلى معدل المشاركات جوجل الأن يتتبع كل زائر من محركات البحث حينما يدخل على نتيجة ما ويعرف إذا ما قام بمشاركة هذه الصفحة على أى من حسابات السوشيال ميديا المختلفة أم لا . لذا الصفحات والمقالات التى تحصل على عدد مشاركات كبيرة فى الـ 48 ساعة الأولى من نشرها ربما تجدها تنافس فى الصفحة الأولى على بعض الكلمات الصعبة التى تحتاج إلى باك لينكس كثيرة للمنافسة عليها كما هو موضح فى الصورة التالية :- هذه النتيجة حصلت فى أقل من ساعة على 955 عملية مشاركة مما ساعدها على الصعود للصفحة الأولى على كلمة عالية المنافسة ككلمة " Michael Phelps " وهذا ما نقصد به الـ Amplification Rate وليس فقط عدد السوشيال سيجنالز ، فمعدل المشاركة مرتبط بالوقت ، فكلما زاد المعدل فى بداية وقت نشر المقالة كانت فرصتها فى الصعود للصفحة الأولى أكبر حتى وإن لم تحصل على أى باك لينك كالمثال الذى أمامك فهذه المقالة قد حصلت على 955 عملية مشاركة خلال ساعة واحدة . المصدر : BuzzSumo ولكن كيف يمكنك زيادة معدل المشاركات خلال فترة قصيرة من نشر المقالة ، فهذا الأمر ليس بالسهل ولكن هنالك بعض النصائح التى سأشاركها معكم من شأنها زيادة الـ Amplification Rate فى فترة قصيرة . حاول أن تهتم بهذه النقاط :- 1 . نشر المقالة على صفحتك على الفيس بوك بكل تأكيد إذا كنت تملك واحدة 2 . ضع فى بداية المقالة عرض مجانى يحصل عليه الزائر مقابل مشاركة المقالة على السوشيال ميديا لا تقم بإخفاء أى من محتوى موقعك ولكن قدم عرض مجانى فقط للذين يشاركون المقالة ويمكنك الإعتماد على هذا الموقع لتطبيق هذا الأمر . 3 . أزرة المشاركة يجب أن تكون فى مكان واضح للمستخدم فلا يجب عليه أن يبحث عنها ولكن بمجرد رغبته فى المشاركة يجدها أمام عينيه . 4 . بعض المواقع حالياً تطبق حيلة ذكية للغاية للإستفادة من عمليات المشاركة بأكبر قدر ممكن فحينما يأتى الزائر إلى صفحة محددة داخل موقعك يمكنك أن تعرض له جديد محتواك حينما يقوم بعمل Scroll Down بشكل لا نهائى وذلك مع بقاء رابط الصفحة كما هو فهذا من شأنه أن يحفذه لمشاركة هذه الصفحة لما بها من كم محتوى كبير ومتنوع قد يجذبه إحداه لمشاركتها وهذا الأمر يعرف بإسم Endless Scroll كما هو الحال فى صفحة سيو صح الرئيسية العامل الرابع : درجة إرتباط محتوى موقعك بالصفحة الظاهرة فى محركات البحث هذا العامل من أهم العوامل التى يغفلها معظم مديرى المواقع فيكون السيناريو كالتالى تقوم بإنشاء قطعة محتوى جيدة تستهدف بها كلمة مفتاحية متوسطة المنافسة وتقوم ببناء بعض الباك لينكس لها ولكنها لا تظهر فى الصفحة الأولى فى جوجل! هذا يرجع إلى الـ Relevancy Score فإذا لم يكن فى موقعك كم كافى من المحتوى المرتبط بالصفحة المستهدفة فلن يكون بإمكانك إحتلال نتيجة متقدمة فى محركات البحث على الكلمات متوسطة وصعبة المنافسة لذا عليك أن تراعى النقاط التالية :- 1 . عند إستهدافك أى كلمة مفتاحية داخل موقعك إحرص على أن تنشئ لها أكثر من صفحة " مقالة " بأكثر من عنوان يحملون نفس الكلمة وإربط بينهم عن طريق الـ Internal Linking 2 . حاول دائماً فى البداية أن يكون موقعك إجمالاً يستهدف مجالاً واحداً أو عدة مجالات متقاربة من بعضها البعض وألا تقوم بالتدوين فى عشرات المجالات المختلفة فهذا من شأنه يضعف درجة إرتباط محتوى موقعك ببعضه البعض . 3 . يمكنك إستخدام حيلة الـ Endless Scroll داخل مقالات لإظهار المقالات الجديدة من نفس القسم أو نفس التاج وهذا من شأنه أن يزيد من الـ Relativity Score الخاص بالمقالة المستهدفة فى محركات البحث . العامل الخامس : تغطية الجوانب المفقودة داخل محتوى موقعك حالياً المحتوى الذى يجيب عن كل تساؤلات المستخدم يتم تفضيله من جوجل مباشرة وهذا ببساطة شديدة يعرفه جوجل عن طريق مدة بقاء الزائر داخل هذا المحتوى ومعدل تردده عليه من خلال نسبة الـ Returning Visitors . بالتالى يجب أن يكون محتوى مقالتك القادمة شامل يجيب عن التساؤل الرئيسى أو يوفر المعلومة الرئيسية وكافة التساؤلات والمعلومات المتعلقة بها وهذا من شأنه أن يجعلك تخرج قطعة محتوى أفضل بعشر مرات على الأقل من منافسينك . حينما تنشئ قطعة محتوى شاملة تجيب عن كافة التساؤلات لن يكون هناك معدل إرتداد عالى وسيزيد الـ Amplification Rate من خلال مشاركة الجمهور لمقالاتك على السوشيال ميديا ويمكنك أيضاً زيادة ثقة جمهورك فى موقعك وتعلقهم به . وفيما يلى بعض الأمثلة عن نماذج محتوى تعتبر أفضل 10x مرات من منافسينها والتى أعتبرها أنا من وجهة نظرى نماذج للمحتوى الشامل المتجاوب الذى يوفر تجربة أفضل للمستخدمين يمكنك أن تستفيد منها فى قطعة محتواك القادمة :- 1 . What Is Code 2 . Android Which Phone 3 . Principles of responsive designing فى هذه الأمثلة ستجد محتوى يعرض بشكل مختلف يجيب على كافة التساؤلات ويوفر كافة الحلول للمستخدمين ، يعرض بشكل جذاب ويقدم إضافة حقيقية وعند البحث عن أى كلمة مفتاحية متعلقة بعناوين هذه المقالات ستجدهم فى المقدمة نظراً لما قدموه من محتوى عالى الجودة وتجربة رائعة للمستخدم! كل ما تم مشاركته فى هذه المقالة هو مرتبط بتحديثات وPatents أعلن عنها جوجل وهو ما يمكن أن أقول عنه أنه مستقبل الـ ONPAGE SEO وإن يعتبر واقع نعيشه هذه الأيام فى المحتوى الأجنبى وبشكل نسبى فى المحتوى العربى . بالطبع ستستمر أهمية عوامل الـ ONPAGE الرئيسية مثل :- 1 . عنوان المقالة 2 . جودة المحتوى وعدد كلماته 3 . تجاوب الموقع مع الأجهزة المختلفة 4 . سرعة تحميل الموقع 5 . مدة بقاء الزائر داخل الموقع إلى أخره ... ولكن فى هذه المقالة أحببت أن أقدم لكم ما يهتم به مديرى المواقع الكبرى حالياً ويسعون إلى تحقيقه داخل مواقعهم بداية من ثقة جوجل فى الدومين إنتهاء بقيمة المحتوى وطريقة عرضه ، أتمنى أن تكونوا قد إستفدتم من هذه التدوينة وأريد أن أعرف منكم إذا كان هنالك عوامل إخرى هامة يجب على مديرى المواقع أن يراعوها داخل مواقعهم حتى يحس..

التحدى الأصعب كيف تحافظ على الإستمرارية فى عملك على الإنترنت ؟

يبقى المحافظة على الإستمرارية هو أصعب تحدى يواجهه كل منا فى عمله على الإنترنت ... لذا اليوم سأحاول جاهداً أن أقدم لكم متابعى سيو صح حلولاً فعالة للمحافظة على الإستمرارية فى العمل على الإنترنت ومحاربة الشعور بالملل والكسل الذى يحيط بنسبة كبيرة من مديرى المواقع . كيف تحافظ على الإستمرارية فى عملك على الإنترنت ؟ :- العمل من المنزل يعتبر تحدى فى حد ذاته ، حينما تعمل بدون مدير أو متابع بشكل يومى يكون الأمر سلاح ذو حدين فهو قد يعطيك راحة البال لأنك أنت من تحدد أهدافك وتختار ساعات عملك وقد يعطيك الشعور بالكسل والخمول أحياناً نظراً لعدم وجود حافذ قوى يجبرك على الإستمرار مما يؤدى فى النهاية إلى فقدان الحافذ والحماس الذى بدأت به وتضطر وقتها أن تتوقف أو أن تبدأ شئ جديد من الصفر . ولكن هل من حلول لهذه المشكلة ؟ عاجلاً أو أجلاً سيكون عليك أن تعلم أن من أراد تحقيق نجاحاً حقيقياً فى هذا العالم عليه أن يبذل جهداً أكبر ممن حوله فالحياه تعطى من لديه القدرة على الإلتزام والمحافظة على جودة ما يتم تقديمه نعم الأمر يتطلب منك المجهود أولاً وقبل كل شئ ... " الإستمرارية هى مفتاح نجاح أى عمل على الإنترنت " عليك أن تدرك هذا الأمر جيداً فربما كتابة المحتوى يكون عامل مؤثر والباك لينكس يكون عامل هاماً أما الإستمرارية فهى الأهم من بين كل هذه العوامل . يقول الممثل العالمى Will Smith المقولة التالية :- " لا تقل أنك ستقوم ببناء أعظم وأكبر حائط قد تم بنائه من قبل ، لا تبدأ من هنا ، بل قل أننى سأضع هذه اللبنة بأفضل شكل ممكن أن توضع به اللبنة ، ثم قم بعمل نفس الشئ كل يوم ، وقريباً سوف تحصل على هذا الحائط الذى أردت بناءه " لذا من أهم الأشياء التى عليك مراعتها فى عملك على الإنترنت هى ألا تفكر فى النجاح قبل أن تعمل على تحقيقه ، لا تفكر فى نجاح مشروعك وتخبر كل من حولك أنك ستقوم ببناء أفضل موقع على الإطلاق أو أفضل منتدى على الإطلاق . إلا حينما تبدأ فى تحقيق هذا الأمر ، لأنك سوف تفقد الحماس فى تحقيق هذا الأمر بمجرد الإصطدام بالواقع الذى يتطلب مجهوداً كبيراً وإستمرارية وتحدى لكل الصعاب التى قد تواجهك . كيف تحافظ على الإستمرارية فى نقاط :- 1. قم بالعمل مع أصدقائك :- قم بالعمل مع أصدقائك المهتمين بنفس مجال عملك فهذا الأمر محفذ فى حد ذاته وسوف يشجعك على إنهاء عملك فى وقت أسرع وبجودة أفضل وأيضاً إذا كانت هنالك فرصة لبدئ مشروعك الجديد بشراكة أحد أصدقائك فهذا الأمر من شأنه أن يشجعك على تحقيق نتائج أفضل فكل منكم سيقدم أفضل من عنده من أجل نجاح هذا المشروع . 2 . قم بالعمل فى إنترنت كافيه أحياناً :- حتى العمل وسط الغرباء سيحفذك على إنهاء ما ورائك بشكل أسرع وبجودة أفضل ، قم بالذهاب إلى كافيه إنترنت قريب منك وقم بحجز ساعة أو إثنان وإحرص على إنهاء تاسكاتك اليومية فى هذا الوقت ، الأمر يبدوا مألوفاً ؟ نعم عودة لعام 2005 حينما كان الذهاب إلى كافيهات الإنترنت أكثر أمر محبب إلى قلبك ، لتكرر هذا الأمر الأن وشاهد كيف سيتحسن مردود عملك ومواظبتك عليه ، بل أنه من الممكن أن تتعرف على العديد من الأشخاص الرائعون أيضاً مما سيجعل ساعات عملك شئ ممتع وتسعى دائماً للقيام به . 3 . دائماً قم بتغيير أوقات عملك :- أكثر شئ محبط بالنسبة للـ Freelancers هو العمل ساعات عمل محددة ومتكررة بشكل يومى ، لذا إحرص دائماً على أن تغير ساعات عملك ما بين الصباح والمساء وما بينهم ، لا تقوم بخلق روتين يومى لعملك لأنك سوف تشعر بالملل عاجلاً أو أجلاً . لذا أنصحكم دائماً بتغيير أوقات قيامك بالعمل بشكل شبه يومى ، إذا كنت معتاد على إنهاء أعمالك فى الصباح الباكر ، قم بتغيير فى الخطط وقسم عملك على أكثر من فترة كالصباح والمساء . حاول أحياناً أن تبدأ عملك بعد صلاة الفجر مباشرة وقبل شروق الشمس ، فكرة أن تنهى عملك قبل إستيقاظ الجميع هى فكرة محفذة أيضاً وتجعلك تركز فقط على القيام بعملك فى هذه الفترة التى لا تتعدى الساعتين بحد أقصى . 4 . كافئ نفسك فى كل مرة تقوم فيها بعمل جيد :- نعم كافئ نفسك فى كل مرة تقوم فيها بإنهاء تاسك من التاسكات الصعبة ، قم بربط متعتك اليومية بإنهاء ما ورائك ، أى كانت هذه المتعة بداية من تناول وجبتك المفضلة أو لعب البلاى ستيشن أو مشاهدة التلفاز أو حتى الذهاب إلى السينما أو أى شئ أخر . بهذه الكيفية سيكون لديك حافذ يومى لإنهاء ما ورائك ، ليس كل يوم سيكون بإمكانك الذهاب إلى السينما أو الخروج مع أصدقائك ، ولكن كما أخبرتك إربط متعتك اليومية أى كانت بالقيام بأعمالك كاملة ، هذا الأمر من شأنه أن يقضى على حالة الملل التى تنشئ بعد عدة أيام من بداية أى مشروع على الإنترنت . 5 . قم بتهيئة مكان مناسب لعملك اليومى وأنظر للحائط! :- أفضل شئ يمكن أن تفعله لنفسك هو تهيئة بيئة ومكان عمل مناسبين ، لأن هذا الأمر من شأنه أن يؤثر على نفسيتك بالإيجاب أو بالسلب ، دائماً حاول أن تحضر مكتب مرتفع وكرسى مريح للظهر ، وشاشة كومبيوتر كبيرة الحجم حتى لا تضطر لإرهاق عيناك . وأهم شئ هو أن تنظر للحائط ! دائما إحرص على أن يكون مكتبك مواجه للحائط وظهرك لباب الغرفة حتى لا تتشتت بالنظر إلى أى شئ أخر غير عملك أو التركيز مع أى شخص يدخل أو يخرج من الغرفة ، هذا الأمر يبدوا بسيطاً ولكنه فعالاً للغاية . يمكنك أن تجد أفكار رائعة لمكتبك الجديد من هنا أيضاً حاول دائماً أن يكون على مكتبك ورقة وقلم ، لأن ستأتيك عشرات بل مئات الأفكار يومياً والتى قد يكون بها فكرة واحدة ذات قيمة يجب عليك تدوينها فى هذه الورقة ، وأيضاً وجود ورقة وقلم بجانبك قد يساعدك على إزالة التوتر عن طريق الرسم الكروكى وهو من أمتع الأشياء التى قد تقوم بها لتصفية ذهنك والعودة لعملك بتركيز أكبر . 6 . لن تكون مديراً إذا لم تتصرف كالمديرين ! قم بإنفاق القليل من المال مقابل الكثير من راحة البال ، نعم لا تفعل كل شئ بنفسك حينما تبدأً فى ملاحظة تقدم فى موقعك أو مشروعك على الإنترنت ، إبدئ فى تعيين بعض المساعدين لك للقيام بالأعمال الأكثر " ملل " بالنسبة لك . هذا سيتيح لك المزيد من الوقت للتركيز على الأعمال الرئيسية والكبرى كخطة تسويق الموقع ، إعداد المحتوى وتسويقه إلى أخره . ولكن أحياناً لن يكون لديك الوقت لإنشاء 100 حساب على 100 موقع لنشر رابط موقعك بهم ، دع مثل هذه الأعمال لأصحابها وقم بتعيين أحداً للقيام بها من خلال Freelancer.com أو Upwork.com . 7 . حدد هدفك من العمل قبل أن تبدأ . أسوء شئ هو أن تبدأ موقع أو أى عمل على الإنترنت بدون هدف ، عليك أن تعلم ما هو هدفك من هذا الموقع وما الذى تسعى لتحقيقه ولماذا تسعى لذلك ! هل تقوم بهذا الموقع من أجل تحقيق أرباحاً سريعة للغاية ، أم من أجل ترك إرث يعرفك الناس من خلاله وتُصبح من الملهمين والمؤثرين فى مجالك ؟ عليك أن تسأل نفسك الأسئلة الصعبة مثل :- - ما الذى أسعى للوصول له من خلال هذا الموقع ؟ - ما الذى سأخسره إن فشل هذا الموقع ؟ - ما الذى سأكسبه إن نجح هذا الموقع ؟ - هل أنا لدى خبرة فى المجال الذى سأعمل به ؟ - هل أنا قادر على زيادة معلوماتى وخبراتى فى هذا المجال ؟ - هل سأكون سعيداً حقا فى العمل على مثل هذا الموقع ؟ - هل هنالك شئ سيعيقنى عن الإستمرار به ؟ - هل بإمكانى التخلص من الأشياء التى سوف تعيقنى أم لا ؟ - من سيسعد بنجاحى ونجاح هذا الموقع لتتقرب منه - من قد يغضبه نجاحى وقد يحاول إحباطى وتعطيلى بأى شكل ممكن لأبتعد عنه إلى أخره .... إجاباتك على هذه الأسئلة هامة للغاية وسوف تضعك على بداية الطريق الصحيح وستحفذك دائماً للإستمرار فى العمل وتحقيق هدفك الذى حددته ، وتحقيق السعادة لك ولمن حولك سواء كانت أسرتك أو أصدقائك أو حتى معارفك ومتابعينك . أما الأن قد حان وقت التطبيق العملى :- كيف تحافظ على الإستمرارية فى كتابة المحتوى ؟ عملية كتابة المحتوى هى أكثر العمليات التى قد تُشعرك بالملل وتفقدك الإستمرارية التى تطمح لها ولكن هنالك بعض الخطوات التى إن إتبعتها ستكون عملية كتابة المحتوى من أكثر العمليات إمتاعاً لك . - لا تكتب فى مجال لا تحب القراءة فيه ! إذا لم تكن ممن يحبون القراءة فى المجال التى تكتب فيه فبالتأكيد لن تستطيع أن تصمد أكثر من أيام معدودة فلن يكون بإمكانك تحمل كتابة محتوى لا يلقى هواك أنت ، وإن حدث ذلك لن تحقق به أى نجاح على الإنترنت ، لذا يعود بنا الأمر للبداية إختر مجالاً تهوى متابعة وقراءة محتواه بشكل دورى . - قبل أن تكتب أى تدوينة إسأل وإختصر وقتك ! إذا لم تكن على علم بموقع Quora فأنت الأن على موعد مع واحدة من أفضل التجارب لك على الإنترنت ، حينما تشرع فى كتابة قطعة محتوى جديدة أنصحك دائماً قبل أن تبدأ فى أن تتوجه إلى Quora وطرح سؤال خاص عن تدوينتك القادمة تسأل فيه عن أفكار وأراء ممن لديهم خبرة فى محتوى مقالتك . وهذا من شأنه أن يساعدك على تجميع العديد من الأفكار الواقعية ويختصر عليك وقتاً طويلاً فى التدوين وخلق الأفكار وأيضاً يحفذك على الإستمرارية نظراً لعملية التفاعل التى تقوم بها قبل أن تدون أى تدوينة . - إطلب رأي المتخصصين فى مقالتك فور نشرها ! أكثر شئ قد يحفذك للإستمرار هو أن تجد من يقيم وينقد المحتوى الذى تكتبه بمجرد نشره ، لذا حينما تقوم بنشر مقالة جديدة يمكنك التوجه إلى تجمع خاص بمديرى المواقع وكاتبى المحتوى المستقلين وتأخذ رأيهم فى تدوينتك الجديدة وتستفيد من أرائهم ومقترحاتهم سواء كانت بالسلب أو بالإيجاب . ولهذا الأمر قد قمنا بإنشاء مجموعة Arabian Copywriters على الفيس بوك يمكنك الإنضمام لها اليوم والبدئ فى طرح تدويناتك القادمة للتقييم وإذا نجح هذا الأمر سيتم تحويل المجموعة إلى منصة عمل هى الأولى من نوعها بإذن الله فى القريب العاجل . إنضم للمجموعة من هنا - تابع ما قمت به يومياً وقيم نفسك خلال 30 يوم قم بالإشتراك فى موقع AskMeEvery وإكتب فى خانة الأسئلة هل قمت بكتابة مقالة اليوم وضع فى الخانة الإخرى بريدك الإلكترونى وسوف يتم إرسال رسالة واحد يومياً بها سؤال واحد وهو " هل قمت بكتابة مقالة اليوم ؟ " . وكل ما عليك فعله هو الرد على البريد الإلكترونى بكلمة واحدة نعم أو لا وقم بتحديد السبب فى إجابتك وفى نهاية كل شهر سيكون بإمكانك معرفة عدد الأيام التى كنت متواجد أون لاين ولم تكتب مقالة جديدة ومعرفة السبب ، ويمكنك العمل فى الشهر الجديد على تلافى مثل هذه الأسباب أى كانت . كيف يمكنك المحافظة على الإستمرارية فى بناء الباك لينكس ؟ بناء الباك لينكس أيضاً يعتبر من الأمور التى قد تُصبح مملة مع مرور الوقت وهى أحد الأسباب التى قد تجبرك على التوقف عن العمل بشكل كامل أحياناً نظراً لعدم وجود مردود لحظى لبناء الباك لينكس وأن الأمر يحتاج أحياناً لبضعة أسابيع حتى تبدأ فى مشاهدة مردود الباك لينكس على نتائج موقعك فى محركات البحث ولهذا سأخبرك ببعض الطرق التى قد تجعل من عملية بناء الباك لينكس عملية ممتعة وسهلة فى نفس الوقت . - قم بإستخدام برنامج Rescue Time بشكل يومى هذا البرنامج سوف يقوم بمتابعة وقتك الذى تقضيه يومياً على الإنترنت وسوف يكون بإمكانك معرفة إجمالى الوقت الذى قضيته على الفيس بوك أو اليوتيوب أو أى موقع أخر وهذا الأمر سيجعلك تدرك كم الوقت الذى تهدره يومياً بدون أى فائدة تذكر وسيكون بإمكانك تلافى هذا الأمر فى اليوم التالى . - قم بإستخدام برنامج Cold Turkey بشكل يومى هذا البرنامج على الجانب الأخر سوف يقوم بحجب كافة المواقع التى تشتتك عن العمل بشكل يومى مثل مواقع التواصل الإجتماعى كالفيس بوك وتويتر واليوتيوب وغيرهم لفترة أنت تحددها ولن يكون بإمكانك فتحهم على الإطلاق خلال هذه الفترة مما سيجبرك على الإنتهاء من عملية بناء الباك لينكس . - إستخدم Majestic Fresh Index لمتابعة الباك لينكس حينما تستخدم الإندكس الخاص بـ Majestic سيكون بإمكانك متابعة تأثير الباك لينكس التى قمت ببنائها بعد ساعات قليلة من القيام بهذا الأمر ، لأن هذا الإندكس يقوم بأرشفة الويب كل 24 ساعة تقريباً لإيجاد الباك لينكس الجديدة لموقعك وهذا من شأنه أن يدفعك للإستمرار لأنك سوف تشاهد مردود هذه الباك لينكس حتى ولو نظرياً داخل اللينك بروفايل الخاص بموقعك بشكل يومى..

كيف تحترف التدوين على الإنترنت وتحوله إلى عملك الدائم

كيف تبدأ فى التدوين على الإنترنت وتحوله إلى عملك الدائم . هل سألت نفسك من قبل كيف يمكنك أن تبدأ فى التدوين على الإنترنت ؟ فالكثير لديه خبرات وتجارب يرغب فى مشاركتها مع الجميع ولكن دائماً ما يجد صعوبات فى ذلك. لهذا السبب سأخبرك من أين تبدأ وكيف تستمر وتحول التدوين إلى عملك الدائم Full Time ولكن فى البداية عليك أن تنشئ موقعك الإلكترونى ثم تقوم بوضع هدفاً ترغب فى تحقيقه وهذا الهدف ربما يكون مادى أو معنوى لأننا سوف نسعى فى هذه المقالة لوضع طريق محدد نحو تحقيق هذا الهدف. أولاً : التعرف على ما يطلبه جمهورك :- فى البداية عليك أن تتعرف على ما يهم جمهورك الذى ستدون له وهذا يتم عن طريق دراسة سلوكهم على الإنترنت وتحديداً على شبكات التواصل الإجتماعى التى يقضون عليها معظم أوقاتهم ويشاركون فيها بأرائهم وأسئلتهم المختلفة وأيضاً متابعة ما يشاركونه على المنتديات والمواقع المنافسة لموقعك . - شبكات التواصل الإجتماعى المختلفة 1 - الفيس بوك : فى البداية إشترك فى أكثر الجروبات نشاطاً فى مجالك على الفيس بوك فهى كنز لمديرى المواقع ليس لتسويق روابط أو محتوى موقعك ولكن لإيجاد الأفكار والتعرف على " حاجة " جمهورك لتلبيها داخل موقعك . إبحث عن الجروبات المتعلقة بمجالك من هنا إبحث على المجال الذى ستدون فيه وإنضم للجروبات المتعلقة به ثم إبدأ فى متابعة بوستات أعضاء هذه الجروبات وأسئلتهم وطلباتهم المختلفة وقم بتجميع هذه الأفكار فى ملف نصى وإبدأ فى فلترتهم وترتيبهم حسب الأكثر أهمية من وجهة نظرك ومن هنا يمكنك الحصول على فكرة تدوينتك الجديدة من خلال إجابة أسئلة جمهورك كما فى الصورة التالية :- سؤال مثل هذا يصلح أن يكون فكرة تدوينة قادمة عن ما هو الخيار الأفضل من ناحية السيو Sub domain أم Sub Directory وسيكون لها جمهورها المهتم بها فالمثال الذى أمامنا هو تلخيص لحالة الكثيرون الذين لا يعرفون أيهما أفضل من ناحية السيو وهنا يأتى دورك لإجابة جمهورك من خلال تدوينة شاملة . 2 . تويتر : وهى من الشبكات التى ستساعدك على معرفة إحتياجات جمهورك بشكل مباشر وخصوصاً فى المحتوى الأجنبى لأن النسبة الأكبر من مستخدمى تويتر من الغرب وهنا سنقوم بنفس الشئ الذى قمنا به فى الفيس بوك وهو البحث عن المجال الذى نرغب فى التدوين به على سبيل المثال الـ Skin Care كما فى الصورة التالية :- إستخدام هذه الصيغة فى البحث ستعطيك كل من يبحث عن مساعدة فى هذا المجال وهذا أيضاً سيعطيك أفكار محتوى رائعة تستخدمها فى مدونتك لأن المحتوى الذى يتم مشاركته على تويتر لا تجد له إحصائيات فى Keyword Planner أو غيرها من أدوات الكلمات المفتاحية . ولكنه فى نفس الوقت يعتبر " إحتياج " لجمهور كبير ويبحث عن من يساعده فى تلبيته وهنا يأتى دورك ودور موقعك فى أن تسرد تدوينة كاملة تغطى فيها بعض من هذه الأسئلة أو أهمها من وجهة نظرك . 3 . الأسئلة المباشرة : إيجاد الأسئلة المتعلقة بمحتوى تدوينتك سيساعدك أيضاً فى كتابة محتوى مميز ، مفيد وغنى بالمعلومات التى يبحث عنها جمهورك وهذا يمكنك فعله عن طريق أداة Faq Fox Scrapper وهى تقوم بجلب كافة الأسئلة المتعلقة بالكلمة المفتاحية التى تمدها بها من على مواقع الأسئلة المتخصصة . وعن طريق النتائج التى ستحصل عليها يمكنك إستخلاص عناوين رئيسية لتدوينتك القادمة عن طريق أكثر الأسئلة الشائعة وإحتياجات جمهورك سواء على شبكات التواصل الإجتماعى الأكبر كالفيس بوك وتويتر أو على مواقع الأسئلة المتخصصة والتى يلجئ إليها الملايين من مستخدمى الإنترنت بشكل يومى . ثانياً : التدوين بأسلوب مختلف :- حتى يتعلق جمهورك بموقعك ويكون تدوينك على الإنترنت بمثابة العمل الدائم والذى لا يشغلك عنه شئ أخر يجب أن تقدم لهم ما لن يجدوه فى أى موقع أخر ، وهذا الأمر يحتاج إلى تخطيط وإتباع أسلوب مختلف فى التدوين عن الأسلوب التقليدى القائم على الكم وليس الكيف . إذا لم تستمتع بما تكتُب لن يستمتع به من يقرأه عليك أن تفكر وأنت تدون أن دائماً هنالك شخص يبحث عن المزيد لا تكتفى فقط بما تراه أنت ولكن ضع فى حسبانك أنك تخاطب شرائح مختلفة وتسعى لإرضاء أكبر قدر ممكن منهم عن طريق تقديم محتوى " شامل " يغطى ما لا يقل عن 90% من الموضوع الذى تتناوله وهنالك خطوات لتحقيق هذا الأمر يمكنك الإعتماد عليهم فى كل مرة تدون فيها على موقع جديد . الخطوة الأولى : ضع هدف للتدوينة قبل بدء التدوين . الهدف من التدوينة هو ما تأمل أن يقوم به القارئ بعد إنتهائه من قرائتها والأهداف قد تختلف من مجال لمجال ولكنها دائماً أهداف لحظية تحدث بمجرد أن ينتهى القارئ من التدوينة على سبيل المثال :- 1 . مشاركة التدوينة على مواقع التواصل الإجتماعى 2 . الإشتراك فى القائمة البريدية الخاصة بموقعك 3 . تحميل كتاب إلكترونى أو الإشتراك فى خدمة 4 . ملئ فورم محدد داخل التدوينة 5 . الذهاب إلى مقالة إخرى داخل موقعك 6 . متابعة أى من صفحاتك على السوشيال ميديا إلى أخره ... الخطوة الثانية : ضع إستنتاج وإبنى عليه تدوينتك . عادة عند بدء التدوين يتشتت ذهننا إلى أفكار عديدة وقد نجد أنفسنا نحاول تدوين أكثر من 10 أفكار مختلفة وهذا الأمر يؤدى فى النهاية إلى إهدار الوقت وعدم تقديم محتوى ذو قيمة بسبب تشتت الأفكار ، لذا أنصحك أن تقوم بوضع إستنتاج محدد للتدوينة يصل له القارئ بمجرد إنتهائه منها وهذا الإستنتاج سيكون بمثابة الإطار الخاصة بتدوينتك فسوق تقوم بالتدوين داخل هذا الإطار أملاً فى أن يصل القارئ فى نهاية التدوينة إلى هذا الإستنتاج الذى قد يكون معلومة جديدة أو طريقة مساعدة أو تجربة ممتعة إلخ ... فكر فى مقالتك كقطعة الـ Puzzle حينما تبدأ بالإطار الخارجى يسهل عليك إكمالها بشكل صحيح الخطوة الثالثة : إختار عنوان جذاب وصادق فى نفس الوقت عند كتابتك لعنوان تدوينتك عليك أن تعلم أن هذا العنوان يعتبر بمثابة عنوان لكتاب جديد فإذا لم يكن جذاباً لن تجد من يقرأه فكر فى الأمر بهذه الطريقة وستجد أنك قد غيرت أسلوبك فى كتابة عناوين تدويناتك بشكل كامل . إنظر لهذا العنوان من كتاب It's Not How Good You're, It's How Good You Want To Be العناوين دائماً هى ما تميز الكاتب العادى عن الكاتب المبدع . ولكن عليك أن تنتبه فالعناوين القوية لا يجب أن تكون خادعة أو مضللة للقارئ ، لذا إختيارك لعنوان قوى وإبداعى يجب أن يكون مرتبط بمحتوى تدوينتك بشكل أو بأخر لا تخدع القارئ لأنك سوف تخسره للأبد . ولكى تكتب عناوين مميزة يمكنك إستخدام أداة Co Schedule Headlines هذه الأداة تقوم بتحليل العنوان الذى تدخله بها وتعطيك تقييم وتحليل مفصل له وتخبرك كيف يمكنك تحسينه الفرق بين هذا العنوان الذى فى الصورة وبين الصورة التالية هو الـ Emotion Writing أى مخاطبة المشاعر من خلال عناوين مقالاتك مع الحفاظ على وجود الكلمة المفتاحية التى تستهدفها فى محركات البحث داخل العنوان . فهنا تم إستبدال كلمة No one shared before بكلمة That can make you millionaire مما يجعل العنوان يخاطب مشاعر القارئ مباشرة قبل عقله وهذا النوع من العناوين دائماً ما يحقق نجاحاً كبيراً سواء فى محركات البحث أو فى مواقع التواصل الإجتماعى . ثالثاً : لا تكتفى بما تعرف ... إقرأ " ليس من المفترض أن تعرف كل شئ عن مجالك ولكن المطلوب هو أن تعرف أكثر من زوار موقعك " لذا دائماً عليك أن تقدم للزائر قيمة مضافة ولا تكتفى فقط بما تعرف بل قم بالبحث والتنقيب عن معلومات إضافية ذات قيمة حقيقية يمكنك أن تقدمها لمتابعى موقعك . كن على إطلاع دائم بجديد مجالك من أخبار وأحداث ومقالات إقرأ كثيراً وتابع كل من يقدم إضافة حتى تكون دائماً متقدماً بخطوة عن منافسينك وحاضر بالجديد لمتابعينك . حتى تقوم بهذا الأمر أنصحك أن تستخدم Google Alerts هنا يمكنك أن تتلقى جديد المقالات والأسئلة والفيديوهات المتعلقة بمجال " Search Engine Optimization " بمجرد حدوثها على بريدك الإلكترونى ويمكنك أيضاً تحديد لغة المحتوى التى ترغب فى متابعته والدولة التى ترغب فى متابعتها تحديداً هذا إن أردت أن تستهدف سوق بعينه . بمجرد وصولك إلى هذا السطر أنت على إستعداد تام لتحويل التدوين إلى عملك الدائم كل ما عليك فعله الأن هو إختيار الأدوات التى تساعدك على القيام بهذا الأمر بإحترافية وسهولة " خبرتك + أدواتك = نجاحك " أهم أربعة أدوات سوف تحتاجهم لكتابة محتوى عالى الجودة :- 1 . أداة تصحيح الجرامر Grammarly 2 . أداة إختيار العناوين المناسبة Headline Analyzer 3 . أداة تسويق محتوى موقعك لمديرى المواقع Content Marketer 4 . أداة معرفة المحتوى الأكثر شيوعاً على الإنترنت BuzzSumo إجمالاً التدوين يعتبر واحد من أكثر المهن تأثيراً فى العالم فلديك الفرصة للتأثير ليس فقط فى بضعة ألاف بل الملايين بتدويناتك وكلماتك التى تنشرها داخل موقعك سواء كانت هذه التدوينات أراء شخصية أو نصائح عملية أو خبرات تستحق المشاركة ، سوف نتحدث فى مقالة قادمة عن أساليب الربح من التدوين على الإنترنت وكيف يمكنك تحويل مدونتك إلى مصدر أرباح دائم . #سيو_صح

كيف تخطط لحملة SEO تؤتي أرباحاً وليس مجرد نتائج ؟

الجميع يبحث عن الصفحة الأولى ، الجميع لديه هوس ببناء الباك لينكس ... ولكن ماذا لو كان بإمكانا تحقيق أرباح بدون الحاجة للباك لينكس ؟ أعلن جوجل فى شهر أكتوبر من عام 2015 بدء الإعتماد على " الذكاء الإصطناعى " فى فهم عمليات البحث التى تتم عليه ، تحديداً عمليات البحث الأكثر تعقيداً والتى تحتمل أكثر من معنى فى أن واحد على سبيل المثال How PDF Being Protected كان جوجل يستخلص منها أن عليه البحث عن ملفات الـ PDF وإظهار النتائج التى تحتوى على كلمة Being Protected ولكن بعد الإعلان عن إطلاق RankBrain جهاز الذكاء الإصطناعى المسؤول عن فهم عمليات البحث وإيجاد النتائج الملائمة أصبح جوجل بمقدوره توقع " نية الباحث " أو ما يعرف بـ Search Intent والتى هى قلب لوغاريتم جوجل الرئيسى الذى بنُى عليه محرك البحث وأصبح يفهم أن المستخدم يبحث عن كيف يحمى ملفات الـ PDF الخاصة به . ولذلك عودة إلى ما نتحدث عنه فى هذه المقالة ، أن إذا كان بمقدورك فهم نية الباحث عند إنشائك مقالة أو صفحة جديدة داخل موقعك ستستطيع الوصول إليه بدون الحاجة لأن تتصدر النتائج الأولى فى جوجل على أى كلمة كانت ولكن كيف يتم هذا الأمر ؟ لعمليات البحث أنواع كثير من ضمنهم " Do Queries " هنالك عمليات بحث ذات نية واضحة تُدعى Do Queries وهى عمليات البحث التي تخبرنا أن هنالك شخصاً ما يريد تنفيذ فعل محدد سواء شراء ، تحميل ، مشاهدة إلخ ... ويندرج تحتها نوع أخر يُدعى Do-Device Queries وهى عمليات البحث المرتبطة بجهاز معين مثل الهواتف المحمولة أو الـ Mac أو حتى البلاى ستيشن 4 مثل تحميل برنامج أو لعبة من App Store أو مشاهدة فيلم على PlayStation 4 إلخ ... كيف تستفيد من هذا الأمر : نحن هُنا لدينا فرص كثيرة للغاية إذا إستطعنا توفير محتوى مبنى على معلومات صحيحة مثل ، من هو الذى يبحث عن هذا المحتوى ، وما هو الجهاز الذى يستخدمه ، وما هى نيته الواضحة وكيف يعبر عنها فى محرك البحث . عند الدخول إلى Amazon.com والذهاب إلى أى من أقسام الموقععلى سبيل المثال قسم Cell Phones & Accessories سنجد العديد من الهواتف ولكن دعونا نبحث عن أكثرهم حصولاً على مراجعات من قبل المستخدمين وسأريكم ما الذى سنستفيد به من هذا الأمر بعد قليل ... الأن بعد إيجاد أكثر الهواتف حصولاً على مراجعات وهو Motorola Moto Gسندخل إلى صفحة المنتج ومن ثم الأسئلة المتعلقة به . عند الذهاب إلى قسم الأسئلة المتعلقة بالمنتج سنجد الأسئلة مرتبة حسب عدد الأصوات الحاصل عليها كل سؤال وهذا يعطينا مؤشر واضح عن أهمية هذا السؤال وعن عدد المهتمين به مثل ما هو ظاهر أمامكم فى هذه الصورة والأن عند الذهاب إلى جوجل للبحث عن هذا السؤال سنجد التالى أنه لا يوجد إجابة محددة لعملية البحث أو للسؤال الرئيسى . كما ترى هذه فرصة كبيرة لك كى توفر إجابة لهذه الأسئلة التى يبحث عنها الزوار فى جوجل ولا يجدون لها إجابات فيذهبون إلى المجتمعات المغلقة لطرحها . الأن حينما تنوى كتابة مقالة تجاوب على هذا السؤال عليك أن تقدم شئ أكثر من مجرد إجابة سؤال بسيط ، عليك أن تستغل هذا السؤال لبناء قطعة محتوى كاملة تدور حول هاتف Motorola G والباحثين عنه فى Venezuela . لك أن تتخيل أنك ستتصدر هذه النتيجة بمنتهى السهولة حينما يبحث أى مستخدم عن Motorola Moto G داخل أو خارج Venezuela ، أى سؤال متعلق بالحصول على هذا الهاتف داخل دولة فينزويلا سيقود صاحبه إلى مقالتك . مما سيؤدى إلى ترافيك متجدد " ليس بالعدد الكبير " ولكنه ترافيك مستهدف ومربح بشكل قوى للغاية وأهم من كل هذا ترافيك " سهل الحصول عليه " ولكن ليس الجميع على علم بهذا الأمر . ولكن الأهم كما تحدثنا منذ قليل عن معرفة نية الباحث ومن أين يقوم بعملية البحث ولماذا يقوم بها فى المقام الأول ، عند التحدث عن نفس هذا المثال يقودنا البحث إلى :- أن الباحث هو واحد من إثنان ( مواطن فينزويلى أو أجنبى مقيم هناك )أن الباحث فى أغلب الأحيان ( يستخدم هاتفه المحمول فى البحث ) أن الباحث يتحدث اللغة الأسبانية ( اللغة الرسمية فى فينزويلا ) أن الباحث فى حاجة سريعة لشراء الهاتف ( فرصة للأفيلييت )أن الباحث مستعد أن يتم توجيهه إلى مقالات إخرى لسؤاله سؤال عام كل هذا عندما تفهمه ستتمكن من كتابة قطعة محتوى مميزة ، باللغة الإنجليزية مرة وباللغة الأسبانية مرة إخرى ( مقالة جديدة ) والإشارة لها فى بداية المقالة الإنجليزية ، أيضاً التأكد من إمتلاكك Responsive Design وأن إعلانات موقعك تظهر عليه بشكل سليم . ويمُكننا فهم أن الباحث يريد إجابات مباشرة على الأسئلة ولا يبحث عن مقدمات طويلة أو تعريف بالهاتف لأنه قد قرر شرائه بالفعل . ونظراً أن الباحث يبحث عن كيفية الحصول على الهاتف داخل فينيزويلا فأنه على إستعداد لتوجيهه لمقالات متعلقة بما يبحث عنه مثل كيفية الحصول على خطة لهاتف Moto G داخل فينيزويلا ، أو ما هى أفضل شبكات المحمول فى فينزويلا إلخ ... وهنالك أنواعاً إخرى من عمليات البحث يمكُننا إستغلالها بشكل جيد مثل :- عمليات البحث المتعلقة بالمواقع : أو ما تعرف بإسم Website Queries وهنا نتحدث عن عمليات البحث المرتبطة بإستخدام موقع محدد أو خدمة بعينها على الإنترنت . هنا أيضاً نجد فرصة كثيرة لصناعة محتوى يتصدر ولا يحتاج إلى بناء باك لينكس وله جمهوره المهتم الذى يبحث عنه يومياً ، نعم هل تصدق هذا الأمر ؟! كيف يُمكننا تطبيق هذا الأمر مع هذا النوع من عمليات البحث ... أولاً توجه إلى BuzzSumo وسجل حساب مجانى ثم قم بعمل بحث على المواقع المشهورة التى تبيع منتجات فى مجالك كما هو موضح فى الصورة التالية وإختر Filter الوقت أخر 24 ساعة . ستجد أكثر المنتجات التى يتم بيعها هذه الفترة على هذا الموقع ، نعم هذا الأمر سيعطينا أفكار محتوى رائعة للغاية إنظر بنفسك كيف سنقوم بالإستفادة من هذه الطريقة . بعد الدخول على الموقع سنضغط على Questions and Answers كما فعلنا فى Amazon ستظهر لنا كل الأسئلة الخاصة بالعملاء الذين قاموا بشراء الثلاجة وهذه الأسئلة لا يقرائها كل مستخدمين موقع BestBuy بكل تأكيد ما بالك بكل من يبحث عن شراء هذه الثلاجة على الإنترنت وهم بالألاف . سنتوجة الأن لإنشاء مقالة جديدة داخل موقعنا الذى نفترض أنه يتحدث عن الأجهزة المنزلية ويطرح نقاشاً عاماً حولها ويوصى بأفضلها ويوفر حلول لمشاكلها إلخ ... هنا لقد قمنا بإستخدام إسم موقع من أشهر المواقع العالمية فى الشراء أون لاين ويوجد أكثر من 14.800 ألف عملية بحث تتم شهرياً على إسمه فقط الذى مجرد وجوده فى عنوان مقالتك وداخل المحتوى سيجلب لك زيارات . سنستفيد من الأسئلة والمشاكل التى شاركها عملاء هذه الثلاجة على الصفحة والإجابات التى تم توفيرها لهذه الأسئلة فى صناعة قطعة محتوى توضح للمقبلين على شراء هذه الثلاجة ما المشاكل التى يمكن أن يواجهوها وكيف يمكنهم تلافيها . وفى النهاية يمُكنك التوصية بهذه الثلاجة وأنها تعتبر الأفضل بين نظرائها من المنافسين والإستفادة من أخذ الزائر فى أخر مراحل الـ Marketing Funnel وهى اخذ القرار والتسويق لشراء الثلاجة من على موقع BestBuy ، فيمكنك الإشتراك فى نظام الأفيلييت الخاص بهم من هنا أيضاً هنا يجب علينا أن نفهم ما الذى يبحث عنه الزائر وكيف نجيب عليه فى موقعنا ، فبما أننا قد إكتشفنا من خلال BuzzSumo أن هذا المنتج على هذا الموقع تحديداً يتعرض لمشاركات كثيرة على السوشيال ميديا وتوجد حركة ترافيك عليه سنفهم أن المستخدمين مهتمين بشراءه من هذا الموقع لذا كل ما يتطوق لشراء هذه الثلاجة سيبحث فى جوجل عن عيوبها أو مشاكلها وبما أنه من مرتادى موقع Bestbuy.com فجوجل سوف يظهر له نتائج مرتبطة بتاريخ تحركاته على محرك البحث . عند البحث عن إسم الثلاجة + إسم الموقع ستظهر أنت بمقالتك والتى لا تنافس فى أى كلمة ولكنها تفهمت نية الباحث ووفرت له ما يبحث عنه بدون الحاجة إلى Backlinks لقد وصلنا إلى الختام ، إذا أعجبتك هذه الأفكار وهذه المقالة أدعوك لقراءة المزيد من هذه الأفكار والرؤي على نادى سيو صح الذى سيتم إطلاقه قريباً وسيكون ذو طابع مختلف تماماً وجودة مختلفة أيضاً . إنضم لنادى سيو صح اليومwww.seos7.club

اليوم الخامس | Brand Zone | أفكار مميزة لمحتوى فعال

اليوم الخامس | Brand Zone | أفكار مميزة لمحتوى فعال فى البداية أعتذر عن التأخير فى طرح اليوم الخامس من Brand Zone فى اليوم الخامس من Brand Zone ألقى الضوء على أكثر من فكرة مميزة لكتابة محتوى فعال فى أى مجال كان على الإنترنت ، عن طريق الإستعانة بخبرات وتجارب الأخرين فى هذا المجال وإعادة تطويعها لخدمة أهداف موقعنا . بعد مشاهدة هذا الفيديو عليك أن تبدأ فى تدوين أولى مقالاتك على الموقع إذا لم تكن قد قمت بهذا بالفعل حتى الأن ، أيضاً يجب عليك أن تنشئ حسابك على Twitter وصفحة موقعك على الفيس بوك ، إلى أن نتطرق فى فيديوهات قادمة إلى أسلوب تسويق محتوى موقعك على السوشيال ميديا وكيف تستهدف جمهورك بشكل صحيح . شاهد الفيديو الأن ولا تنسى أن تقوم بالإشتراك فى القناة ليصلك فيديوهات Brand Zone قبل عرضها فى الموقع

اليوم الرابع | الجزء الثانى | Brand Zone | حلل منافسينك وتخطاهم

اليوم الرابع الجزء الثانى | حلل منافسينك وتخطاهم فى الجزء الثانى من اليوم الرابع من Brand Zone أتطرق لشرح عملى مفصل عن كيفية تحليل المنافسين ومعرفة كل كبيرة وصغيرة عنهم ، بداية من المحتوى ونتائجهم فى محركات البحث مروراً بتواجدهم على السوشيال ميديا وما يقدمونه للجمهور إنتهاء بحملاتهم المدفوعة وأين يسوقون محتواهم والكثير والكثير ... بعد مشاهدة هذا الفيديو ستحترف تحليل منافسينك فى أى مجال ، وستتعلم كيف تستفيد من هذا التحليل لكى تبدأ بداية صحيحة فى موقعك الجديد وتضع قدمك على بداية الطريق الصحيح نحو إنشاء براند أجنبى ناجح على الإنترنت . شاهد الفيديو الأن وإترك تعليقك فى الأسفل وسأرد عليك .

اليوم الرابع | الجزء الأول – Brand Zone | تفوق على منافسينك قبل أن...

اليوم الرابع | تفوق على منافسينك قبل أن تبدأ اليوم الرابع من Brand Zone والجزء الأول مقدمة عن الـ Competitors research وكيف تفحص منافسينك على الإنترنت وتضع خطة عمل كاملة بناء على نقاط قوة وضعف المنافسين أى كان حجمهم ، فى هذا الفيديو أشرح بشكل مبسط أهمية فحص منافسينك وكيفية إيجاد نقاط تميز مهما كان حجم المنافسة مع مثال عملى لهذا الأمر . عليك أن تتعرف على أسلوب منافسينك على قنوات التواصل الإجتماعى المختلفة وكيفية مخاطبتهم للجمهور المهتم بمجالك الذى حددته وأيضاً عليك أن تدرس أسلوب كتابتهم للمحتوى وتحاول إيجاد طريقة لتقديم هذا المحتوى بشكل مميز ومختلف عنهم . فى الجزء الثانى من الحلقة سنتطرق لشرح عملى لطريقة عمل فحص دقيق لمنافسينك من كافة الأوجه من خلال الـ Social Presence والـ Visual Content والـ Backlinks والـ Content promotion والـ Paid Ads . شاهد الفيديو الأن ولا تنسى مشاركته على الفيس بوك تقبلوا تحياتى / أحمد عزت

اليوم الثالث | Brand Zone | تجهيز المواقع وتركيبها على الإستضافة

اليوم الثالث | تجهيز المواقع وتركيبها على الإستضافة فى هذا اليوم من Brand Zone نتطرق إلى معايير إختيار دومين موقعك الجديد ، وكيف تطرح فكرتك بأسلوب مختلف عن منافسينك ومن ثم نبدأ فى ربط الدومين بالإستضافة المفضلة لدينا فى Brand Zone وهى إستضافة GreenGeeks الرائعة ، ثم تنصيب الووردبريس وإختيار التمبليت الذى نرغب به ونقدم فى سيو صح تمبليت Posts مجاناً للمتابعين يمكنك تحميله من هنا . الأن إذا لم تشاهد اليوم الأول والثانى فعليك أن تشاهدهم أولاً قبل المتابعة :- - اليوم الأول : قبل أن تبدأ عليك أن تعلم - اليوم الثانى : إزاى تختار فكرة موقعك الجديد الأن قم بمشاهدة فيديو اليوم الثالث من Brand Zone شكراً لكم على حسن المتابعة تقبلوا تحياتى / أحمد عزت

اليوم الثانى | Brand Zone | إزاى تختار فكرة موقعك الجديد

اليوم الثانى | إزاى تختار فكرة موقعك الجديد ؟ إذا كنت مستعد للبدئ معنا فى Brand Zone فعليك أن تعلم كيف تحدد مجال موقعك الجديد وكيف تختار فكرة ناجحة وتقدمها بشكل مميز ... فى البداية إذا لم تشاهد اليوم الأول عليك أن تطلع عليه لتحدد ما إذا كنت مستعد للبدئ معنا أم لا ... كيف تحدد مجال موقعك الجديد ؟ عليك أن تسأل نفسك سؤال أساسى قبل البدئ لماذا تسعى فى إنشاء موقع جديد ربما يكون المحاولة رقم 100 بالنسبة لك ، ولم ينجح معظمهم أو جميعهم ؟ حتماً سيكون لديك إجابة من هاتين الإجابتين . 1 - تبحث عن الربح وإنشاء بزنس أون لاين 2 - لديك شئ مميز تسعى لتقديمه بشكل مميز للعالم أجمع إذا كانت إجابتك هى الإجابة الأولى ، فأنت ليس لديك شئ لتقدمه للمستخدمين على الإنترنت ولكنك تبحث فقط عن طريقة ما لجنى أرباح فى أقرب وقت ، ويؤسفنى أن أخبرك أن هذا الطريق لا يدوم طويلاً فى أى حال من الأحوال ... أما إذا كانت إجابتك هى الإجابة الثانية ، فأنت لديك أكثر من 50% مما ستحتاجه لإنجاح موقعك الجديد وهو " شغفك " تجاه شئ ما تريد أن تشاركه مع الجميع . لذا إن كنت تريد إنشاء براند ناجح على الإنترنت فعليك أن تحب ما تقدمه وأن يكون لديك شئ مميز تشاركه مع المستخدمين ، شئ يميزك عن أفضل موقع فى مجالك وليس أسوء موقع ، ما الفائدة التى ستعود عليك إذا كنت أفضل من أسوء موقع فى مجالك ؟ لا شئ . حتى تحدد مجال موقعك الجديد عليك أن تشاهد هذا الفيديو ... إنضم إلى مجموعة المشروع على الفيس بوك من هنا

اليوم الأول | Brand Zone | قبل أن تبدأ عليك أن تعلم …

إبدأ من الصفر وتخطى منافسينك فى أقل من ستون يوماً ما هو Brand Zone ؟ مشروع مجانى يهدف إلى توسيع قاعدة المهتمين بالعمل على الإنترنت من خلال إنشاء مواقع إلكترونية فى شتى المجالات ، على أن تكون مواقع قيّمة تقدم إفادة حقيقية للمستخدم أى كانت جنسيته وأى كان عمره ، وليس الغرض من هذا المشروع هو الربح السريع أو محاولة الإستفادة من ثغرات أو نقاط جانبية لجنى مكاسب لحظية حتماً لن تدوم ، لذا قبل أن تبدأ عليك أن تعلم ... هذا المشروع ليس للباحثين عن الربح السريعوليس لهواة النقل والحشو وليس للكسالى مدمنى برامج الـ Auto Pilot إذا كنت من أصحاب النفس الطويل إذا كنت طموحاً ولديك أحلاماً كبيرة إذا كنت ترغب فى تحقيق مجد شخصى إذا كان لديك أهداف سنوية ترغب فى تحقيقها إذا كان لديك الرغبة فى تعلم المزيد كل يومإذا كنت ممن لديهم القدرة على الإستمراريةإذا كنت مستعد للمخاطرة وتحمل لحظات الفشلوقادر على الإستمرار لوقت أطول من منافسينك ... أهلاً بك فى BRAND ZONE إذا أردت الإنضمام للمشروع يجب أن يتوافر بك التالى :- - القدرة على تعلم المزيد أى كان صعوبته - اللغة الإنجليزية يجب أن تكون متوسطة فيما فوق ( أو التعلم )- إلتزام يومي بالتطبيق والمتابعة حتى تحقق نتائج حقيقية- إستثمار مادى بسيط فى البداية للبدئ بشكل إحترافى - حب التدوين وصناعة المحتوى بأشكاله المختلفة ( أو التعلم )- خبرة فى التعامل مع الـ WordPress ( أو التعلم )- خلفية بسيطة عن الـ Photoshop ( أو التعلم ) ملحوظة : هذه الشروط ليست تعجيزية ولكنها خطوط عريضة توضح لك ما ستحتاجه إن أردت أن تحقق نجاحاً حقيقياً فى " براند " أجنبى وما الذى أدى ربما لفشل محاولاتك السابقة ، لذلك أهم من كل هذه النقاط هو أن يكون لديك القدرة على العمل عليهم جميعاً حتى وإن لم تمتلك أى منهم الأن . هذا المشروع مجانى 100% لن تدفع شئ مقابل أى معلومة تطرح هنا إما أن تكون " علامة فارقة " فى الويب أو تكون مجرد صفر فى رقم لا متناهى ... البراند هو الموقع الذى يتميز عن منافسينه بمحتواه ، بتصميمه ، بطريقة عرضه للمعلومة ، بخدماته ، بالقائمين عليه ، بالأفكار المميزة إلخ ... حتى تنشئ Brand ناجح على الإنترنت عليك أن تعلم أنك إن لم تكن تعشق ما تقوم به حرفياً فلن تحقق الشيئ الكثير . حتى تبنى براند ناجح يجب أن تجعل جمهورك يتعلق بك وبما تقدمه منذ أول وهله يدخلون فيها إلى صفحات موقعك ، فعليهم أن يلاحظوا الجهد المبذول فيما تقدمه وتميزه عن أى موقع أخر . فحينما يحدث ذلك ستبدأ فى بناء جمهورك المخلص الذين سيأتون إلى موقعك مباشرة بدون الحاجة للبحث عليه فى محركات البحث ... حينما تصبح براند ناجح ستُفتح لك أبواب ربح عدة لم تكن تضعها فى حساباتك فى البداية لأنك ستعتمد على قنوات مختلفة فى تسويق محتوى موقعك ، ليس كما اعتدنا من قبل على إستهداف محركات البحث فقط للحصول على زيارات وإن كان هذا الأمر هام للغاية . خطة عمل الأسبوع الأول من Brand Zone المزيد من التفاصيل الهامة عن Brand Zone فى هذا الفيديو إذا كنت مستعد للبدأ معنا فى Brand Zone والإنضمام إلى جروب الدعم الخاص بالمشروع إترك تعليق فى الأسفل به رابط حسابك على الفيس بوك حتى يتم إضافتك . تقبلوا تحياتى / أحمد عزت
كاسر بروكسي | بروكسي | برنامج فتح المواقع المحجوبة | فتح المواقع المحجوبه |